أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتديات العدل الاسلامية، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل بالضغط هنا أو تسجيل الدخول اضغط هنا إذا كنت عضواً .





تعرّف على كل فضائل يوم الجمعة للسيوطي متجدد 2

وأجابَ الأول عنهُ : بأنهُ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ: كان يصومُ يوم الخميس ، فوصلَ الجمعةَ بهِ. واختُلفَ ، في الحكمةِ ، ا ..



معلومات الكاتب
02-07-2015 07:00 مساء
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 24-08-2010
رقم العضوية : 55
المشاركات : 4472
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 29750
offline
وأجابَ الأول عنهُ : بأنهُ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ: كان يصومُ يوم الخميس ، فوصلَ الجمعةَ بهِ.
واختُلفَ ، في الحكمةِ ، التي كره الصوم لأجلها ، والصحيح : كما قالَ النووي : انهُ كرهَ : لأنهُ يومٌ شُرعَ ، فيهِ عبادات كثيرة ، منْ الذكرِ ، والدُّعاءِ ، والقراءةِ ، والصلاتِ على النَّبيِّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ، فاستُحبَ فِطره ، ليكون أعون على أداءِ ، هذهِ الوظائفِ بنشاط ، منْ غيرِ ملل ، ولا سآمة ، وهو نظير الحاج بعرفات ، فإنَّ الأوْلَى لهُ الفطر: لهذهِ الحكمةِ .
قالَ : فإنْ قيلَ :

لو كانَ كذلكَ ، لم تزلْ هذهِ الكراهة بصوم قبله ، أو بعده ، لبقاءِ المعنى المذكور ؟؟؟ .

فالجواب : أنهُ ، يحصل لهُ بفضيلةِ الصومِ ، الذي قبله أو بعده ، ما يَجبر بهِ ، ما قد يحصل منْ فتور ، أو تقصير ، في وظائفِ يوم الجُمعةِ ـ بسببِ صومه.
وقيلَ : الحكمة : خوف المبالغة ، في تعظيمهِ ، بحيث يُفتَتَنُ بهِ ، كما أفتتنَ قومٌ بالسبتِ.
قالَ : وهذا باطلٌ مُنتقضٌ بصلاةِ الجُمعةِ ، وسائرِ ما شُرعَ فيهِ ، من أنواعِ الشعائرِ، والتعظيمِ ، مِمَّا ليسَ في غيرهِ .
وقيلَ : الحكمة : خوف اعتقاد وجوبه ؟؟ .

قالَ : وهذا مُنتقضٌ بغيرهِ ، منْ الأيامِ ، التي نُدِب صومها ، هذا ما ذكرهُ النوويُّ.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

وحكى غيره قولاً آخر : أنَّ علتهُ كونهُ عيداً ، والعيد : لا يُصام ، واختارهُ ابن حجر ، وأيدهُ ، بحديثِ ِ ، عنْ أبي هريرة مرفوعا ً: {{ يومُ الجُمعةِ عيدٌ ، فلا تجعلوا يوم عيدكم ـ يوم صيامكم ـ إلا أنْ تصوموا قبلهُ أو بعدهُ }}5*.

وأخرجَ أبنُ أبي شيبة : عنْ عليّ بن أبي طالب كرَّمَ اللهُ وجههُ ، قالَ : {{ مَنْ كانَ منكم مُتطوعاً ، مِنْ الشَّهرِ أياماً ، فليكنْ صومهُ : يوم الخميس ، ولا يصم يوم الجُمعةِ : فإنهُ يومُ طعام وشراب وذكر ، فيجمع الله يومين صالحين : يوم صيامه ويوم نسكه مع المسلمينَ}}.

وقالَ آخرونَ : بل الحكمة : مخالفة اليهود ، فإنهم يصومونَ يوم عيدهم ، أي يُفردونهُ بالصومِ ، فنهى عنْ التشبهِ بهم ، كما خوُلفوا ، في يومِ عاشوراء ، بصيامِ يوم قبله أو بعده ، وهذا القول ؛ هو المختارُ عندي ، لأنه لا ينتقضُ بشيء.

الثالثة :أنهُ يُكرهُ تخصيص ليلتهِ بالقيامِ .
للحديثِ السَّابقِ ، لكنْ أخرجَ الخطيبُ ، في الرواةِ : عنْ مالك بن أنس ، منْ طريقِ : إسماعيل بن أبي أويس : عنْ زوجتهِ : بنت مالك بن أنس :
{{ أنَّ أباها كانَ ، يُحيي ليلة الجمعةِ}}.

ــــــــــ

5* [( الحاكم عن أبى هريرة ) أخرجه الحاكم (1/603 ، رقم 1595) وقال : صحيح الإسناد ، ورواه أحمد في مسنده : تعليق شعيب الأرنؤوط : إسناده حسن ].

الرابعة : قراءة : الم * تَنْزِيلُ الْكِتَابِ ... : ( سورة السَّجدة ) ، هَلْ أَتَى عَلَى الْإِنْسَانِ ... : ( سورة ألإنسان ) ، في صَبيحتهِ ، ( أي صباح يوم الجمعة ).
أخرجَ الشَّيخانِ : عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضيَ اللهُ عنهُ ، قَالَ : {{ كَانَ النَّبِيُّصلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ: يَقْرَأُ فِي الْجُمُعَةِ ، فِي صَلاَةِ الْفَجْرِ ، آلَم تَنْزيلُ ، السَّجْدَةَ ، وَ هَلْ أَتَى عَلَى الإِنْسَانِ}}.
وفي الباب : عنْ ابنِ عباس ، وابنِ مسعود ، وعليّ ، وغيرهم ، ولفظ ابن مسعود عند الطبراني :
{{ يُدِيمُ ذلكَ }}.

قيلَ : والحكمة ، في قراءتهما ََ!!! الإشارة إلى ما فيهما ، من ذكرِ خَلْقِ آدم ، وأحوال يوم القيامة ، لأنَّ ذلكَ ، كانَ يقعُ يوم الجمعةِ ، ذكرهُ : ابن دِحْيَةَ.
وقالَ غيرهُ : بلْ قصدُ السُّجودِ الزائدِ.
وأخرجَ : ابنُ أبي شيبة : عن إبراهيم النَّخَعِي ، أنهُ قالَ : {{ يُسْتَحبُّ ، أنْ يُقرأَ ، في الصبحِ : يوم الجمعةِ ، بسورةِ سَجْدَةٌ }}.
وأخرجَ أيضاً عنهُ : أنهُ قرأََ : سورة مريم ، وأخرجَ : عنْ ابنِ عون ، قالَ : {{ كانوا يقرؤونَ ، في الصبحِ : يوم الجمعةِ ، بسورة فيها سجدة }} .

الخامسة : أنَّ صُبحها : أفضل الصلواتِ عندَ اللهِ.
أخرجَ : سعيد بن منصور، في سننهِ ، عنْ ابنِ عمر
رضيَ اللهُ عنهما : {{ أنهُ فقدَ : حُمران ، في صلاةِ الصبحِ ، فلمَّا جاءَ ، قالَ : ما شَغَلكَ عنْ هذهِ الصلاة ؟؟؟ أما علمتَ : أنَّ أوجَهَ الصلاة ، عندَ اللهِ تعالى !!! ، غداة يوم الجمعةِ ، منْ يومِ الجُمعةِ ، في جماعةِ المسلمينَ }} .
وأخرجهُ البيهقيُ ، في الشعبِ : مُصرِّحاً برفعهِ ، بلفظ : {{ إنَّ أفضلَ الصلواتِ ، عندَ اللهِ : صلاة الصبحِ ، يوم الجمعةِ ، في جماعة }} .

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ




منقول من منتدى برق



المواضيع المتشابهه
عنوان الموضوع الكاتب الردود الزوار آخر رد
تعرف على كل فضائل يوم الجمعة للسيوطي متجدد 5 ممتاز
0 43 ممتاز
تعرف على كل فضائل يوم الجمعة للسيوطي متجدد 4 ممتاز
0 121 ممتاز
تعرّف على كل فضائل يوم الجمعة للسيوطي متجدد 3 ممتاز
0 29 ممتاز
تعرّف على كل فضائل يوم الجمعة للسيوطي متجدد 1 ممتاز
0 73 ممتاز
من فضائل يوم عرفة صباح
1 145 صباح

الكلمات الدلالية
تعرّف ، فضائل ، الجمعة ، للسيوطي ، متجدد ،


 







الساعة الآن 05:09 صباحا



اقسام المنتدي
منتدى الاندرويد . منتدى الاسرة المسلمة . منتدى الكتب الالكترونية الاسلامية . منتدى التاريخ الاسلامي والحوادث الاسلاميه . منتدى الرد على مخالفين منهج السنه والجماعه . منتدى العاب الكمبيوتر والبلاي ستيشن . قسم العاب الجوال . قسم البرامج الاعتيادية . قسم البرامج الاسلامية . منتدى المواضيع المكررة والمحذوفة والمخالفة . منتدى تطوير المواقع والمنتديات . منتدى الفتاوى الشرعية . منتدى استراحة الاعضاء . منتدى الشكاوى والاقتراحات . المنتدى العام . منتدى الاخبار . منتدى الفلاشات الاسلامية . منتدى الارشاد النصائح الدينية . منتدى الطب الاسلامي . منتدى الدروس الدينية . منتدى المرئيات والصوتيات الاسلامية . منتدى الجوال . منتدى الكمبيوتر . منتدى سيرة الانبياء والصحابة والتابعين . منتدى الاحاديث النبوية الشريفة . منتدى تسجيلات القراء . منتدى احكام التلاوة والقراءات العشر . منتدى تفسير القرآن الكريم .